دوليرئيسي

أبرزها خليجي 25 والعنكوشي.. اتحاد الكرة العراقي يحسم 4 ملفات مثيرة

وضع إياد بنيان رئيس الاتحاد العراقي لكرة القدم النقاط على الحروف، وحسم العديد من القضايا الجدلية التي أثيرت على مدار الفترة الماضية.

وحل بنيان ضيفا على أحد البرامج التلفزيونية، وكشف عن بعض الكواليس والخبايا الخاصة بالدوري العراقي ومشاكل الأندية، وآلية الاستعداد لاستضافة خليجي 25.

خليجي 25

وعن الاستعداد لمنافسات خليجي 25، قال إن هناك خطة حقيقية في العراق لتنظيم خليجي 25 بأفضل شكل ممكن.

واختتم بقوله: “75% من عناصر الوزارة من الشباب، وهم عازمون على إظهار البطولة بأفضل شكل، وهناك ورش عمل ومجهود حقيقي وسيظهر على أرض الواقع قريبا.

هل يجامل الشرطة؟

بنيان قال إنه منذ توليه منصبه الحالي في منتصف عام 2020، وهو يبحث عن المنافسة العادلة بين جميع الفرق والوقوف بمسافة واحدة بين كافة الأندية.

وتابع: “العدالة بعض الأحيان تؤلم الآخرين، وتجعلهم يشعرون بالمظلومية وهذا أمر غير صحيح، فأنا لم أستلم أي ملف إلا وتم النجاح فيه”.

وبخصوص ما تردد عن مجاملة نادي الشرطة، قال: “لم أجاملهم نهائيا بسبب أنني كنت رئيسا لهذا النادي في وقت سابق كما يقال، الجميع يأخذ حقه في الدوري العراقي دون أي تدخلات”.

ميزانية الاتحاد العراقي

إياد بنيان قال إن التعافي السياسي أسهم بتعافي جميع الملفات الرياضية في العراق خلال الفترة الأخيرة، مؤكدا أن “الاتحاد العراقي لم يدخل له مليون دولار منذ 5 سنوات قبل قدومنا”.

وأوضح بنيان أن “الاتحاد العراقي من المفترض أن تصل ميزانيته لـ7 مليارات، ونحن لم نستلم هذا المبلغ بسبب قضية توقيع الموازنة وأمور معقدة، ولم نستلم أي مبالغ مالية من الحكومة أيضا منذ تولينا المسؤولية”.

وأكمل بقوله: “خلال 5 سنوات سابقة لم يدخل الاتحاد مليون دولار، حاليا باجتهادنا استطعنا توفير رعايات وحقوق البث وجاء للاتحاد خلال الفترة الماضية مليونا دولار على 4 دفعات، كل دفعة 500 ألف دولار”.

وأردف: “لولا جائحة كورونا لتمكنا من جلب للاتحاد العراقي من 15 لـ20 مليون دولار، لكن كل شيء توقف بسبب الجائحة وشركات كثيرة تبحث عن مصادر للتمويل حاليا”.

أزمة حسين العنكوشي

رئيس الاتحاد العراقي علّق أيضا على تصريحات حسين العنكوشي رئيس نادي الديوانية، قائلا: “لا أستطيع أن أقول عنه غير أنه أضاف للدوري المحلي بروحه المرحة”.

وشدد بنيان على أنه تجمعه علاقة طيبة بالجميع، وأنه لا يتدخل في عمل لجنة الانضباط بسبب القرارات التي صدرت ضده.

وأضاف: “لقد استطاع أن يسلط الضوء على فريقه. هل كان أحد ينظر إلى جدول الدوري العراقي ويركز على فريق الديوانية إلا بعد تصريحاته؟ هو رياضيا جذب الانتباه لفريقه وأضاف الكثير للدوري المحلي وسجل حضورا لافتا في وقت قليل”.

وواصل: “أنا شخصيا أحبه للغاية وهو شخص لديه كاريزما ومحبوب، وأنا أبلغت أن بعض التصريحات ما كان ينبغي أن يتحدث بها بتلك الطريقة، لكنه بروحه المرحة كان يتقبل أي عقوبة موقعة عليه من لجنة الانضباط”.

ورحب رئيس الاتحاد العراقي بفكرة مصالحة العنكوشي رئيس الديوانية بمسؤولي نادي الشرطة بعد الخلافات التي نشبت بينهم خلال آخر مباراة جمعت الفريقين والتي انتهت بفوز الأخير بخماسية دون رد.

وقال: “هي فكرة جميلة للغاية وأتمنى إزالة أسباب الخلافات، وأنا أرى أن الجميع يتقبل الحديث في ذلك الوقت ويتحلون بالروح الرياضية وعليهم إنهاء الخلافات والنظر لمستقبل الكرة العراقية”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى