رياضة

أليكس كولادو.. من هو “المتمرد” الذي أشعل برشلونة؟

أثار الطفل أليكس كولادو حالة من الجدل في نادي برشلونة الإسباني خلال الساعات الأخيرة، بسبب تمسكه بالرحيل عن النادي.

وكانت تقارير صحفية قد أشارت إلى أن كولادو غادر معسكر برشلونة المُقام في ألمانيا، في ظل عدم حصوله على فرصة حقيقية تحت قيادة المدرب الهولندي رونالد كومان.

غير أن نادي برشلونة رد على تلك الأنباء بنشر بيان رسمي، أعلن فيه أن كولادو (22 عاما) ترك معسكر الفريق بناء على إذن من الإدارة للتفاوض بشأن مستقبله.

الصور التي وضعها برشلونة رفقة الإعلان تضمنت صورة للاعب وهو يعانق خوان لابورتا، رئيس النادي، في إشارة لعدم وجود أي مشاكل مع الإدارة.

وبحسب صحيفة “سبورت” الكتالونية فإن كولادو في طريقه للتوقيع لناد جديد لم يتم الكشف عن اسمه، ولكن كافة الأمور تبدو منتهية بشأن إعارة اللاعب مع بند أفضلية الشراء.

وبحسب الصحيفة، فإن الهولندي رونالد كومان، مدرب برشلونة، غير مقتنع بإمكانية منح كولادو فرصة للعب أساسياً في الوقت الحالي، لا سيما وأنه يلعب في الخط الأمامي الذي يضم مجموعة من أبرز النجوم.

أليكس كولادو وخوان لابورتا

وعلى الرغم من ذلك، فقد شارك كولادو في فترة التحضير للموسم الجديد، وسجل هدفاً في الفوز على ناستيك دي تاراغونا الإسباني بنتيجة 4-0، لكنه غاب عن ودية السبت ضد شتوتجارت في معسكر ألمانيا، ليقرر بعدها الخروج من المعسكر.

كولادو هو أحد أبناء أكاديمية برشلونة، ويرتبط مع النادي الكتالوني بعقد يمتد لمدة عامين حتى 2023، وهو العقد الذي تم تجديده في مارس/آذار الماضي، بعد تصعيده للفريق الأول.

وخاض كولادو مباراته الأولى مع الفريق الأول في الخسارة 0-2 من سيلتا فيجو في الدوري الإسباني يوم 4 مايو/آيار 2019.

وتسببت إصابة فيران ساسانيداس، قائد رديف برشلونة، في حصول كولادو على شارة قيادة الفريق مطلع الموسم الماضي 2020-2021.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى