رياضة

9 أيام لا تكفي.. هل يغيِّر “الحر” نظام التنس في الأولمبياد؟

يبدو أن أولمبياد طوكيو 2021 ستكون سببا في تعديل منافسات التنس خلال دورات الألعاب الأولمبية المقبلة، بسبب الحرارة الشديدة.

وانهالت الشكاوى من لاعبي التنس المشاركين في أولمبياد طوكيو 2021, اعتراضا على مواعيد المباريات بسبب درجات الحرارة المرتفعة قي العاصمة اليابانية.

ونقل المنظمون مباريات التنس إلى المساء الأسبوع الماضي بعد الشكاوى، خصوصا بعد تحذيرات المصنف الثاني عالميا دانييل ميدفيديف من احتمالية وفاة أي لاعب بسبب الحر.

من جهته، طالب الاتحاد الدولي للتنس بتمديد منافسات اللعبة في الأولمبياد لـ11 يوما بدلا من ٩ أيام، لراحة اللاعبين في نسخة أولمبياد باريس 2024 ومابعدها.

 

وقال ديفيد هاجرتي، رئيس الاتحاد الدولي للتنس: “التحدي أن أمامنا 9 أيام لخوض 5 مسابقات، ولدينا تقريبا 200 لاعب، وفي أول يومين تُلعب 48 مباراة يوميا“.

وأضاف: “نحتاج إلى 11 يوما للعب ومنح راحة أكبر للاعبين، وهذا يدفعنا للحديث مع المساهمين”.

وقال كريس دينت، المدير التنفيذي للاتحاد الدولي للتنس: “العنصر المهم هو راحة اللاعبين، وهذه هي الأولوية القصوى، لنا ونتطلع لذلك في ألعاب باريس ولوس أنجلوس”.

يُذكر أن زيادة عدد أيام منافسات التنس في الأولمبياد سيمنح الفرصة لتقليل عدد المباريات اليومية، ما يمكن معه نقل معظم المباريات إلى الفترة المسائية لتجنب الحرارة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى